خويادا/ خاص: اشترك اتحادنا في الاجتماع الدوري لل IYDU للفترة من 14 ولغاية 17 من الشهر الحالي، بالعاصمة اللبنانية بيروت، كما جدد في الاجتماع انتخاب الزميلة سافينا روفائيل كعضوا في قيادة المنظمة، ممثلة لإتحادنا.

وصل وفد اتحادنا الى بيروت في الثالث عشر من كانون الاول وضم الوفد الزملاء سكرتير الاتحاد فيانكي خوشابا ونائب السكرتير فادي كمال الذي انظم للوفد من لبنان، وعضو اللجنة التنفيذية سافينا روفائيل التي أنظمت للوفد من ألمانيا والزملاء اعضاء مكتب العلاقات الخارجية ساندي خوشابا وزومايا ادم، ابتدأ المؤتمر يوم الخميس 14 كانون الثاني بعشاء نظمته مصلحة الطلاب في القوات اللبنانية لجميع الوفود المشاركة في المؤتمر.

وفي اليوم الثاني زار الوفد مبنى مجلس النواب اللبناني واستمع لشرح مفصل عن تاريخ البرلمان، وتوجه بعدها الى متحف قصر سرسق للفنون، بعدها انعقدت ورشة عمل مع الدكتور وسام راجي رئيس مركز التنمية والديمقراطية الحاكمة ومع ممثلي KAS وجلسة أخرى مع السيدة رنا خوري ممثلة مؤسسة سمير قصير وسكايز، حيث تمت مناقشة العديد من القضايا ومنها مشاركة الشباب والمرأة في العمل السياسي، علاقة المنظمات الشبابية بأحزابها الام وعلاقات تلك المنظمات الشبابية الدولية والعالمية، ثم حدد المشاركون المشاكل التي تواجه عملهم في هذه المجالات سالفة الذكر كما اقترحوا الحلول لها.

صباح يوم السبت توجهت الوفود المشاركة الى معراب حيث تم عرض فلم قصير عن تاريخ القوات اللبنانية، بعدها قدم رئيس مكتب الدكتور جعجع شرح مختصر عن تجربة القوات اللبنانية وخياراتها السياسية الحالية، ثم التقت الوفود المشاركة برئيس الهيئة التنفيذية بالقوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع، حيث جال الوفد بمجسم سجن جعجع واستمع الى تجربته في السجن والتي استمرت ل ١١عاما وثلاثة اشهر.

اجتمع بعدها ممثلي ال IYDU حيث تم انتخاب الزميل بشير ورديني ممثل مصلحة الطلاب في القوات اللبنانية رئيسا جديدا للمنظمة، فيما تم إعادة انتخاب الزميلة سافينا روفائيل ممثلة اتحادنا كعضوا في القيادة، وقدمت الزميلة سافينا كلمة الاتحاد والتي تحدثت فيها عن ما يعانيه العراق من أزمات متلاحقة، كما طالبت بضرورة العمل الجدي لدعم خيار المنطقة الآمنة في سهل نينوى وقوات ال NPU، كما طالبت بضرورة العمل بكل سرعة لتحرير مناطق سهل نينوى، وضمان عودة اللاجئين الى قراهم بالمنطقة، وتسليمها إداريا وأمنيا لسكانها لضمان استقرارها وحمايتها، وبعدها توجهت الوفود المشاركة لزيارة مدينة جبيل التاريخية والتقت برئيس بلديتها زياد حواط واستمعت منه لشرح مفصل عن المدينة وتاريخها وابرز المشاريع التي أنجزت للحفاظ على هويتها العريقة، وفي اختتام اليوم كانت رحلة الى المنطقة السياحية "جبيل"، ودعوة عشاء اشتركت فيها جميع الوفود المشاركة.

آخر تحديث (الثلاثاء, 19 يناير 2016 18:53)