خويادا/ خاص: التقى وفد اتحادنا اتحاد الطلبة والشبيبة الكلدواشوري، فعاليات وشباب كنيسة مار جيورجيس لكنيسة المشرق الآشورية في لبنان، الأحد 17 كانون الثاني الجاري، حيث اشترك الوفد بالقداس الإلهي كما استمع لشرح مفصل عن واقع حياة أبناء شعبنا في البلاد وابرز نشاطات الخورنة الدينية والثقافية والاجتماعية.

بعد القداس اشترك الوفد الذي ضم الزملاء السكرتير فيانكي خوشابا ونائب السكرتير فادي كمال وأعضاء من مكتب العلاقات الخارجية، الفطور الذي أعدته اللجان الشبابية في الكنيسة، بحضور الوكيل المتروبوليتي لغبطة المطران مار ميلس زيا الخوراسقف ياترون كوليانا وراعي الكنيسة الأب سرجون زومايا، فيما مثلت اللجان المشاركة، جمعية رعية مار جيوارجيوس، الشباب الآشوري، وجوقة كنيسة مار جيوارجيوس، هيئة الدعم الآشوري، أسرة مجلة "ملتا".

تم خلال اللقاء إطلاع الوفد على الأوضاع التي يمر بها أبناء شعبنا في لبنان لا سيما في ظل الأوضاع الراهنة وحركة النزوح الكثيفة التي يشهدها لبنان من سوريا والعراق، كما تم عرض لأبرز النشاطات التي تقوم بها اللجان المختلفة للتصدي للنتائج السلبية للنزوح وخاصة على الصعيد التعليمي والطبي والنفسي والقانوني.

ومن جانبه قدّم الوفد نظرة شاملة عن لقاءاته في لبنان، كما تحدث عن أوضاع أبناء شعبنا في العراق وعن المؤتمر والمقررات الصادرة عنه والتوصيات الى جانب النقاط التي يطمح الحاضرون الوصول إليها من خلال هذا النوع من المؤتمرات والاجتماعات، في نهاية اللقاء تم اخذ بعض الصور التذكارية مع المشاركين.

آخر تحديث (الأربعاء, 20 يناير 2016 18:40)